٢٧ ذو القعدة ١٤٣٨ السبت، ١٩ أغسطس، ٢٠١٧ ٥:٥٤ م

شهر جديد و خدمة جديدة .. دليل شركات التسويق الآن متوفر في ماركيتيرز دليل شركات التسويق

وقت الأزمات !!! كيف تربح الشركات (1)

وقت الأزمات !!! كيف تربح الشركات (1)
+
-

وقت الأزمات ... كيف تربح الشركات (1)

الأرباح في ظل الإقتصاد النفطي ، تختلف عن الأرباح  في ظل الإقتصاد غير النفطي ، ومع التحول الجديد للإقتصاد يتحول معه النظام الإستهلاكي، والنظام البيعي والتسويقي ، يتغير معه إحتياجات العملاء ورغباتِهم وسلوكِهم الشرائي, والنظام المالي ونظام الإدخار لديهم ، يتغير حجم السوق, وسلوك المستهلك ، وطريقة الشراء والية التسعير ، وأدوات وطرق خدمة العملاء " والشركات التي سوف تبقى كما كانت في السابق " ستكون نتائجها ضعف المبيعات الذي يؤدي إلى إنخفاض الأرباح  ، والذي يعود سببه إلى عدم القدرة على فهم إحتياجات ورغبات العملاء ،  وتغيرات السوق المختلفة ، كل ذألك يقلل من هامش الربح ، حتى تصل الشركة إلى ضعف حصتها السوقية ، ثم الخروج من السوق . والنوع الثاني من الشركات والتي سوف تُغير من ألية وإجراءات العمل لديها ، وتتخذ الخطوات الصحيحة التي تتوافق مع السوق ومتطلباته ، وحاجات العملاء ورغباتهم المختلفة ، سوف يكون لها الريادة في السوق ، وتحقق مزيداَ من النمو والذي ينعكس على تحسن هامش الأرباح لديها ، ويرفع من مكانتها وقدرتها التنافسية في السوق .

سأكتب مجموعة من المقالات تحت هذا العنوان (وقت الأزمات ... كيف تربح الشركات) وذألك من خلال دراسة مجموعة من الإستراتيجيات المتخذة من بعض الشركات المحلية والعالمية وكيف استفادة هذه الشركات من الأفكار التي نقلتها من منطقة الخطر الى منطقة الأمان.

 

المثال الأول: شركة GAP العالمية الشهيرة للملابس عندما حدثت فترة ركود في بيع الملابس في التسعينات

قرر المدير التنفيذي ميلارد دريكسلر وضع إستراتيجية تنشيط المبيعات من خلال تصدر السوق وهذه الإستراتيجية تقول

(أن تكون GAP في كل مكان يكثر فيه الشباب والمراهقين الذين يفضلون إرتداء ملابس مميزة)

النتيجة: نجحت هذه الإستراتيجية المتخذة بزيادة عدد فروع الشركة وحققت أرقام عالية من المبيعات والأرباح

 

المثال الثاني: شركة كوكاكولا Coca-Cola

تعرضت الشركة لمرحلة إنخفاض مبيعاتها فكانت الطريقة الصحيحة التي قررت أن تتخذها هي إستراتيجية الديمومة لتصدر كوكاكولا للمبيعات وهي (أن تكون متاحة في كل مكان يتوقع أن يوجد فيه شخص عطشان)

النتيجة: حققت الشركة نسبة نمو في المبيعات والأرباح تجاوزت التوقعات

 

المثال الثالث: ماكدونالدز McDonald's

عندما مرت الشركة بفترة ركود في المبيعات والأرباح إستخدمت إستراتيجية الريادة وقيادة السوق من خلال التواجد في كل مكان لكي تشبع شهية العالم

النتيجة: زيادة عدد فروع الشركة وحققت نسبة نمو عالية في المبيعات والأرباح

 

ختاما للمقال الأول ان الإستراتيجية الأولى لزيادة الأرباح هي زيادة المبيعات من خلال التوسع والإنتشار والتواجد في كل مكان يوجد عملاء يحتاجون لمنتجاتك وخدماتك.

 

نستنتج مما سبق

" يجب على الشركات أن تحدد أين هو الجمهور المستهدف لخدماتها ومنتجاتها ثم تذهب إليهم "

" أذهب إلى عملائك وعملاء منافسيك قبل أن يأتي المنافسون إليك ويأخذوا منك عملائك " 

 

نستكمل بقية الإستراتيجيات التي تُحقق الربح للشركات وقت الأزمات في المقال القادم إن شاء الله

حول الكاتب خالد الضبياني

مدون مهتم في التسويق والمبيعات والإعلام الإجتماعي Sales. Marketing. BR. Social media Cpm.CSMS.CSM

التعليقات